اجتماع وزاري موسع لمناقشة تداعيات الانخفاض الكبير في تصدير النفط

طرابلس – وال

خصص الاجتماع الموسع الذي عقد بوزارة المالية اليوم بحضور وزراء المالية ، والاقتصاد ، والتخطيط ، والنفط ، بالإضافة إلى نائب محافظ مصرف ليبيا المركزي ، ورئيس المؤسسة الوطنية للنفط ، ورئيس المؤسسة الليبية للاستثمار ، ومدير عام المصرف الليبي الخارجي – خصص – لمناقشة التداعيات والتحديات التي تمر بها البلاد وتأثير الانخفاض الكبير في تصدير النفط نتيجة للاعتصامات والأوضاع الأمنية بالحقول النفطية على إيرادات الميزانية العامة للدولة .

وناقش الحاضرون عملية حركة النفط وتصديرها ، والآثار المترتبة على الإيرادات والموارد الميزانية العامة ، والآثار المترتبة على تنفيذ ميزانيتي 2013 -2014 ، وكيفية معالجتها .

وكشف وزير المالية لوكالة الأنباء الليبية – أن الاعتصامات والظروف القائمة الآن في غالبية موانئ تصدير النفط أدت إلى انخفاض كميات النفط المصدرة ، ومن ثم ستؤثر تأثيرا مباشرا على المرتبات والدعم السلعي والمصروفات العمومية والتنمية وأيضا على تنفيذ ميزانية 2013 .

وأضاف أن هذا الاجتماع الذي جاء بدعوة من رئيس الوزراء لتدارس الوضع الحالي فيما يتعلق بعملية حركة النفط وتصديرها ، والآثار المترتبة على الإيرادات والموارد الميزانية العامة ، وكيفية معالجتها ، والآليات التي يتم اتباعها تبعا للظروف ، مبينا بأن الدولة مهتمة بمعالجة هذا الوضع بحكمة واتخاذ التصرف المطلوب لمواجهة كل الاحتمالات التي قد تحصل .

وأشار وزير المالية في ختام تصريحه لـ ( وال ) إلى انه سيتم غدا عقد ندوة بـ ( قناة ليبيا الوطنية ) لاطلاع المواطن الليبي على الوضع الحالي وأثار الاعتصامات القائمة في الموانئ النفطية على تصدير النفط وأثر ذلك على دخل الدولة الليبية . وما المطلوب من المواطن ومؤسسات المجتمع المدني والدولة .