السفير ميليت يبحث مع رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار القضايا المرفوعة في انجلترا

في خطوة ايجابية تعزز دفع الإستثمارات والتعاون الاقتصادي وتفتح مجالات متعددة، قام السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت بعقد اجتماع مع الدكتور على محمود حسن رئيس اللجنة التسييرية للمؤسسة الليبية للإستثمار في مقرها الرئيسي بطرابلس. تأتى هذه الزيارة في توقيت هام ليضع النقاط فوق الحروف ويعزز من فرص حصول المؤسسة الليبية للاستثمار على حقوقها، وبالأخص متابعة سير القضايا المرفوعة في المحاكم الإنجليزية وانتزاع حكم عادل ضد مصرفي جولدمان ساكس وسوسيتي جنرال بالرغم من محاولات التشويش على القضيتين من قبل جهات موازية.

وشهد اللقاء مباحثات ايجابية وتم مناقشة السبل الكفيلة بتذليل الصعاب أمام اللجنة التسييرية للعمل مع شركائها من الشركات البريطانية، ودعم اللجنة في متابعة قضاياها المرفوعة أمام المحكمة العليا بإنجلترا. ويأتي تعيين اللجنة التسييرية برئاسة الدكتور على محمود حسن بموجب القرار رقم 115 الصادر عن المجلس الرئاسي بهدف وضع حد لحالة الانقسام وتمكين المؤسسة الليبية للإستثمار من العمل مع جميع شركاتها التابعة ومن جميع مكاتبها في طرابلس ومالطا ولندن والبدء في مرحلة البناء.

ويقع على عاتق اللجنة التسييرية واجب حماية كافة الأصول والإستثمارات والمحافظة عليها والتي تعود بشكل كامل للشعب الليبي. وتسعى المؤسسة الليبية للإستثمار في إدارة هذه الأصول لتأمين مستقبل الأجيال القادمة من الليبيين وتوفير الاستقرار لتحقيق تنمية إقتصادية حقيقية ولتمكين المواطنين من الحصول على الأمن الاقتصادي والازدهار في المستقبل.

المصدر/ موقع صحيفة ليبيا المستقبل