في مقابلة خاصة: السفير البريطاني يشيد بالحرب على الإرهاب في سرت و يجدد دعم بلاده للمجلس الرئاسي

أكد سفير بريطانيا لدى ليبيا بيتر ميليت أن بلاده تتعاون مع المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق من أجل مصلحة الشعب الليبي ولتحسين ظروفه المعيشية.

و قال ميلت في مقابلة خاصة مع قناة ليبيا ان هناك مشاكل يعاني منها الشعب الليبي كنقص السيولة وأزمة الكهرباء مؤكدا ان الاصلاح والتغيير صعب ويحتاج الى وقت مبديا استعداد بلاده للتعاون في كافة المجالات خاصة في مجال التعليم.
و حول ملف الإرهاب و التسليح أوضح ميليت أنه وبعد مؤتمر فيينا اصبح المجتمع الدولي جاهزا للمساعدة ولرفع حظر التسليح عن الجيش الليبي اذا ما طلبت حكومة الوفاق الوطني ذلك وان بلاده جاهزة لتدريب القوات الليبية مشددا أن التعاون العسكري يجب أن يكون مع وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني التي عليها أن تضع محاربة داعش عليى رأس أولوياتها.

و أشاد ميلت بالتقدم الايجابي في الحرب على الارهاب في سرت مضيفا ان بريطانيا عانت من الارهاب واخرها مقتل مواطنيها في إعتداء سوسة التونسية مشيرا الى ضرورة التعاون في كل المنطقة لتعزيز قدرة القوات المسلحة لمواجهة الارهاب.

و حول تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي قال ميليت ان التزام بريطانيا بسياستها في الملف الليبي غير مرتبط بخروجها من الاتحاد الاوروبي ولا باستقالة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون مستقبلا.

مضيفا ان بريطانيا وبعض الدول الأوروبية مثل فرنسا وألمانيا مستمرة في دعم حكومة الوفاق لتحقيق الأمن والاستقرار لكل الشعب الليبي.

المصدر / موقع قناة ليبيا