مصرف الإجماع العربي يضع وكالة مصرفية جديدة في خدمة رجال الأعمال

 تفاعلا مع استحقاقات الاقتصاد الليبي في رحاب ثورة 17 فبراير ، وماتتطلبه معركة بناء ليبيا الجديدة من إسهامات أساسية ، واحتفاء بالذكرى السنوية الأولى لهذه الثورة المجيدة . سيفتتح  مصرف الإجماع العربي صباح يوم الإثنين القادم الموافق 27 فبراير 2012 م الوكالة المصرفية العاشرة ضمن سلسلة وكالاته المصرفية المنتشرة في أكثر من مدينة ليبية .

   وقال السيد / علي نصر الرقيعي المدير العام لمصرف الإجماع العربي لصحيفة الوطن الليبية أن الجديد في الأمر أن هذه الوكالة المصرفية الكائنة بطريق قرقارش بمنطقة حي الأندلس ستسخر بالكامل لخدمة رجال الأعمال الليبيين ، وتتميز هذه الوكالة ليس بالخدمة الخاصة فقط بل بوضع خدمة الانترنت في خدمة زبائن المصرف من رجال الأعمال ، حيث جرى تجهيز طابق كامل بالمعدات اللازمة لهذه الخدمة ، تمكن زبون المصرف من التواصل مع الأطراف ذات العلاقة بأعماله وبالمقاصات المالية خلال الوقت اللازم لإتمام عملياته المصرفية .

   وأضاف السيد المدير العام للمصرف قائلا : أن افتتاح هذه الوكالة المصرفية هو خطوة استباقية للحراك الاقتصادي الكبير الذي سيصاحب مرحلة إعمار ليبيا ستعقبها خطوات أخرى في هذا الاتجاه ، مثلما هي خطوة على طريق الاعتماد على المصارف الليبية بالدرجة الأولى في تلبية استحقاقات هذه المرحلة .

   يشار إلى أن مصرف الإجماع العربي من المصارف الليبية الواعدة التي تسعى لبسط وتنويع خدماتها بكامل التراب الليبي له في الوقت الراهن ثلاثة فروع بكل من طرابلس ومصراتة وبنغازي وتمثل إدارات فروع المصرف في المناطق الغربية والوسطى والشرقية من ليبيا تضم في تبعيتها 10 وكالات مصرفية .






نقلا عن صحيفة الوطن الليبية.