مكتب الثقافة ببنغازي ينظم محاضرة حول موقف الاسلام من عمل المرأة

نظم مكتب الثقافة ببنغازي، بالتعاون مع بعثة الأمم المتحدة، الخميس 23 يناير 2014، محاضرة توعوية حول موقف الإسلام من عمل المرأة، قدمتها الدكتورة مُنى الساحلي بقصر المنار وذلك ضمن فعاليات بنغازي عاصمة الثقافة الليبية لسنة 2013.

تناولت (الساحلي) خلال المحاضرة محاورات تبين موقف الإسلام من عمل المرأة، مستشهدة بالعديد من النصوص القرآنية والشواهد التاريخية التي تدعم عمل المرأة وتثبت أهليتها لتولي الأمور العامة، كما تناولت بعض النصوص القرآنية التي أُسيء تأويلها وتتخذ شواهد في يد الرافضين لعمل المرأة، تلك النصوص القرآنية والتي بحسب قولها: “اجتثت من سياقها وأعطيت سياقا وحكما قطعيا يمنع عمل المرأة”، مثال ذلك “للذكر مثل حظ الأنثيين، الرجال قوامون علي النساء، وللرجال عليهن درجة” وقالت الساحلي إن هذه الأمور لابد أن ينظر إليها في سياقها ونصوصها الشرعية لا أن تجتث وتتخذ سيوفا مسلطة تمنع عمل المرأة”.

وناقش الجزء الأخير من المحاضرة العادات الاجتماعية والمفاهيم الخاطئة في المناهج وفي الإعلام والتي تجري علي ألسنة البعض وتشوه صورة المرأة، أيضا هناك تساؤلات تضمنتها المحاضرة حول كيفية كتابة دستور يحفظ حق المرأة ولا يسيئ إلى كيفية فهم الشريعة، ويهدف إلى استنباط الأحكام المتعلقة بالمرأة.

الدكتورة مني علي الساحلي هي عضو هيئة التدريس بقسم اللغة العربية وآدابها ورئيس الجمعية الليبية لأصدقاء اللغة العربية وعضو في منتدى الفكر العربي بعمان وعضو المجلس الدولي للغة العربية بيروت.

المصدر/ موقع وزارة الثقافة والمجتمع المدني